استقبال صاحب السمو الملكي أمير منطقة تبوك لمنسوبي الفرق التطوعية

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك ، بقاعة الاستقبالات بالإمارة يوم الثلاثاء 04/ربيع الآخر/1440هـ ، منسوبي الفرق التطوعية الرجالية والنسائية بالمنطقة والمنظمين تحت مظلة الجمعية الخيرية للعمل التطوعي بمنطقة تبوك و التي تجاوز عددها 13 فرقة تطوعية, بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية للعمل التطوعي بالمنطقة أ/محمد عبدالعزيز العوده ، حيث تقدم منسوبي الفرق التطوعية بالسلام على سمو أمير منطقة تبوك ،  ورحب سمو أمير المنطقة بالجميع ، معربًا عن سعادته بالعمل الذي يقومون به وعمل نبيل وأساس لكل مسلم، مضيفًا سموه أن هذا العمل التطوعي عمل تتفاخر فيه الأمم ، وأكد سموه أن الأمر في الحقيقة يدعوا للفخر بعد اطلاعه على تقرير انجازات الجمعية وأعمال الفرق التطوعية لعام 2018م ، موضحًا أن هذا العمل متعارف عليه من المواطنين ويسيرون على خطى آباءهم ، مشيدًا بجهود رئيس و أعضاء مجلس إدارة الجمعية وما يقومون به من أعمال ، متمنياً أن يصل عدد المتطوعين المسجلين بالجمعية بالمنطقة خلال هذا العام إلى أكثر من 100 ألف متطوع ومتطوعة.
وشدد سمو أمير المنطقة على دعم جميع أعمال الجمعية للفرق التطوعية والبرامج ، ودعا سموه منسوبي الفرق التطوعية أن يكونوا سفراء لهذه الجمعية وينضموا للعمل التطوعي لان ديننا يحثنا على هذا العمل, كما أن عاداتنا وتقاليدنا تؤكد عليه فهو عمل يجب أن نتفاخر به عند الجميع ، متمنياً سموه التوفيق للجميع.